بيبة من جامعة مالانج الإسلامية ناجحة في البحث عن آثار أوراق شجرة القشطة الشائكة

قلقًا بشأن عدد مرضى السمنة المتزايد، قامت محاضرة في كلية الطب بجامعة مالانج الإسلامية، د. ديني سري دامايانتي بفحص أوراق شجرة القشطة الشائكة، وسجلت نتائجه في رسالتها التي قدمتها في المناقشة العلمية للحصول على درجة الدكتورة، وقد نجحت الطبيبة بتقدير الامتياز بمعدل تراكمي 3.9 نقطة. قالت إن المرض قد انتشر تقريبا في جميع البلدان، ولا سيما في البلدان النامية، حيث أن عدد المصابين بهذا المرض في ارتفاع مستمر نحو رقم ينذر بالخطر، مما دفع هذا الواقع للبحث حول آثار أوراق شجرة القشطة الشائكة Annona Muricata في التخلص من هذا المرض، موضحة أن الأوراق استخدمت بشكل واسع في المجتمع، ولها فوائد كثيرة، منها: خفض ضغط الدم، والوزن، والكوليسترول، ومضادة للسرطان. وعلى الرغم من ذلك، أكدت الطبيبة أهمية الرياضة وتغيير أنماط الحياة اليومية.