قامت جامعة مالانج الإسلامية بحفل التخرج الرابع والستين عبر الإنترنيت


بدا انعقاد حفل التخرج في جامعة مالانج الإسلامية مختلفًا هذه المرة، وذلك بسب انعقاده عبر الإنترنت، تنفيذا لمنشورات حكومة مدينة مالانج رقم 30 عام 2020 بشأن تطبيق الانضباط وإنفاذ قانون بروتوكولات الصحة كجهود للوقاية عن COVID-19 ومكافحته. شارك هذا الحفل عدد 1401 خريجًا من الدفعة 2019/2020. قال مدير الجامعة، أ. د. مشكوري من المفترض قيام الجامعة بهذا الحفل مباشرة في شهر أوكتوبر وديسمبر 2020 حيث أن الجامعة قد أعدته بشكل جيد بالنسبة مائة في المائة إلا أن الحكومة أصدرت منشوراتها للمنع عن ذلك. تم السماح بحضور هذا الحفل فقط لـ 23 ممثلاً من كل الأقسام من خلال تنفيذ بروتوكولات صحية صارمة، وأما الأخرون فيشاركونها عبر وسائل الزووم ويوتوب. وأضاف أن حتى الآن يوجد أكثر من 50 ألف خريج المنتشرون للعمل في مختلف المجالات على المستويين الوطني والدولي. وهذا النجاح لا ينفصل عن أهداف الجامعة التي سعت لإنتاج الخريجين المتفوقين والمنافسين من خلال البرامج التعليمية المختلفة التي تم تحديثها باستمرار. وتهدف الجامعة كذلك كاحدى الجامعات تحت رعاية جمعية نهضة العلماء إلى إعداد الخريجين المفكرين والملمين بتوجيهات إسلامية وفقًا لشعار: جامعة مالانج الإسلامية، من نهضة العلماء لإندونيسيا وحضارة العالم. يأمل المدير أن يلتزم هؤلاء الخريجون بروح القيم الإسلامية أينما كانوا، لأن نهاية الدراسة بالجامعة ليست نهاية الرحلة الدراسية، بل لا بد للطلاب عند دخولهم في الحياة الاجتماعية أن أن يعتبر أن هذه الحياة فصل دراسي طويل بلا جدران ومختبر حي يتطلب منهم حل المشكلات بمهارات متجددة حسب المطلوب، لذلك لا بد للخرجين التمسك بمبادئ الإخلاص والصبر والوئام والانضباط والشجاعة حتى يتمكنوا من الاستمرار في تنمية الطاقة الإيجابية والمفيدة للوطن والأمة.